Overblog Follow this blog
Edit post Administration Create my blog
قصص قصص اطفال قصص رعب

قصص قصص اطفال قصص رعب

قصص قصص اطفال قصص رعب قصص قصص اطفال قصص رعب

قصص رعب حقيقية

قصص رعب


هناك عادات وتقاليد واساليب تربية معينة ومخصوصة فى بعض قرى دولة الصين العريقة ، فهناك تجد الطفل الصغير اذا عصى أو قام بفعلة شنعاء أو قام بأى فعل ليس جيد فانهم يقومون بعقاب ذلك الطفل عندما يبلغ عمر معين والعقاب يكون غاية فى الشدة فقد كانت هناك والدة كانت فى كل يوم تقوم بجلب ولدها فى الشارع امام الجيران وفى اثناء النهار وتقوم بجلد ذلك الطفل وكلما مرت الايام وفى كل يوم تقوم بفعل ذلك وكان ذلك ليس بالغريب فقد كان هناك ما هو اغرب من ذلك الفعل فلقد كان ولدها يتحمل الجلد بشدة ولا تنزل منه دمعه ولا يخرج منه حتى صوت ولم يكن حتى يرد على والدته ولا يسئ اليها ابدا وقد كان ذلك غاية فى الغرابة .
 ولكن بعد ذلك بفترة من الزمن اى مرور عدة سنوات قامت الام بما تفعله فى كل يوم فقد اتت بابنها وقامت بجلده امام جميع الناس كالعادة وهنا حدث ما لم يكن فى الحسبان فقد بكى الولد بشدة وحرارة وهنا تعجب الناس تعجب شديد لانه دائما يضرب يوميا ولا يقوم حتى بذرف دمعة من عينيه  وهنا بدأوا بالتساؤل اين قوة وتحمل ذلك الشاب ؟ الى اين رحلت ؟
 وبعد ان ان انتهت الوالدة من ضرب ابنها ذهب الناس الى ذلك الشاب وقد قاموا بسؤاله لماذا اجهشت بالبكاء اليوم وانت طول حياتك تقوم والدتك بضربك بنفس الطريقة ونفس المكان وانت لم تذرف حتى دمعة قبل ذلك ؟
 فرد عليهم الشاب قائلا : لقد احسست اليوم بان ضربات امى قد وهنت وضعفت وحينها شعرت بأن عمرها قد كبر وانها اصبحت عاجزة فى ذلك اليوم وفى ذلك الوقت

Share this post

Repost 0

Comment on this post