Overblog Follow this blog
Edit post Administration Create my blog
قصص قصص اطفال قصص رعب

قصص قصص اطفال قصص رعب

قصص قصص اطفال قصص رعب قصص قصص اطفال قصص رعب

قصص عن صدق اللجوء إلي الله قصص

قصص - قصص اطفال

لحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الأمين وبعد.

لقد كان وما زال لقراءة القَصَصِ النافع أثر واضح على الأنفس، وبها يستغني المرء عن كثير من الحديث والتوجيه لما فيه مصلحة السامع. ونظرة واحدة إلى كتاب الله أو كتب السنن كفيلة بإيضاح أهمية سرد القصص للعبرة والعظة، أو التعليم والتوجيه، أو المسامرة والإمتاع.
وقد رأيت أن أقدم هذه المجموعة القصصية التي لم يصغ أحداثها خيال أدبي، وأرجو أن تكون الأولى في سلسلة بعنوان (كنوز من الأشرطة الإسلامية).


تقوم فكرة هذه السلسلة على أساس إيجاد وسائل جديدة وأفكار مبتكرة لتحقيق الاستفادة المثلى من الأشرطة الإسلامية النافعة التي بذل فيها من ألقاها الكثير من جهده ووقته، سيما وقد جُهِل أو نُسِي كثير منها بمرور الزمن.

أما هذا الكتاب فتقوم فكرته على أساس الرغبة في الاستفادة من القصص الواقعية والأحداث غير المتكررة التي حدّث بها العلماء والدعاة في محاضراتهم وخطبهم؛ مما جرت أحداثه لهم شخصيًا، أو وقفوا عليها أو على من حدث بها.

 

قصص وحكايات

صدق اللجوء إلى الله تعالى

 

  • ما أعظم ذلك الشعور بالطمأنينة الذي خص الله به المؤمنين عندما علموا أن لهم ربًّا رحيمًا فرفعوا إليه الأكف يدعون ويبتهلون
  • وما أعظم حرمان أولئك المساكين الذين يطرقون أبواب الخلق وينسون باب خالقهم ومولاهم إلا إن طردهم أهل الدنيا.
  • وهذه جملة من القصص لأناس صدقوا اللجوء إلى الله فما ردهم سبحانه وتعالى. عسى الله أن ينفع بها كل من كانت له حاجة ولم ينزلها إلى الآن بخالقه ومولاه:
     وقع أحد الناس في ضائقة وكان مبتلى بمس، واشتد عليه الخطب حتى آلمه وأقلقه، فذهب إلى أحد طلاب العلم شاكيًا وقال: والله يا شيخ لقد عظم علي البلاء وإني أصبحت مضطرًا، فهل يرخص لي في إنسان ساحر أو كاهن يفك عني هذا البلاء؟
  • كان يتكلم بحرقة وألم وشدة، فوفَّق الله طالب العلم إلى كلام شرح الله به صدر هذا الرجل.
     ثم قال له: إني لأرجو الله عز وجل أن يفرج عنك كربك إذا استعنت بأمرين: أحدهما الصبر، والثاني الصلاة.
  • يقول الرجل المبتلى بعد مدة لطالب العلم: قمت من عندك فصليت لله ركعتين. أحسست أنني مكروب قد أحاطت بي الخطوب فاستعذت بالله واستجرت. وإذا بي في صلاتي في السجود أحس بحرارة شديدة في قدمي، ما سلمت إلا وكأن لم يكن بي من بأس .

 

Share this post

Repost 0

Comment on this post